12
فبراير
2018
عاجل...العملية الشاملة "سيناء 2018" ترسم البطولات
نشر منذ 8 شهر - عدد المشاهدات : 335


استمرارًا للعملية الشاملة «سيناء 2018»، التي تنفذها القوات المسلحة من التشكيلات التعبوية، والأفرع الرئيسية، والوحدات الخاصة، بالتعاون مع المجموعات القتالية والأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية، تواصل قوات مكافحة الإرهاب، الهجوم المُركّز على البؤر والأوكار الإرهابية، بشمال ووسط سيناء، واستهداف مناطق اختباء، وأماكن تخزين الأسلحة والذخائر، تزامنًا مع الضربات الجوية، ونيران المدفعية المركزة، وقد أسفرت العملية حتى الآن على النجاحات التالية:
- قيام القوات الجوية، برصد وتدمير عدد «60» هدفًا للعناصر الإرهابية، بعد توافر معلومات استخباراتية حول هذه الأهداف.
- القضاء على عدد «12» فردًا من العناصر التكفيرية المسلحة، خلال تبادل لإطلاق النيران مع القوات المكلفة بأعمال المداهمة.
- ضبط كميات من الأسلحة والذخائر.
- القبض على عدد «92» من المطلوبين جنائيًا والمشتبه بهم، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.
- ضبط وتدمير والتحفظ على عدد «20» سيارة تستخدمها العناصر الإرهابية، في عملياتها الإجرامية لترويع المواطنين، وتدمير عدد «27» دراجة نارية، دون لوحات معدنية.
- تدمير عدد «30» عشة ووكرًا ومخزنًا، عثر بداخلهم على كميات من المواد الكيميائية المستخدمة في صناعة العبوات الناسفة، وأجهزة اتصال لاسلكية، وكميات من قطع الغيار والمواد المخدرة.
- قيام العناصر التخصصية من المهندسين العسكريين؛ باكتشاف وتفجير عدد «23» عبوة ناسفة تم زراعتها بمناطق العمليات.
- اكتشاف وتدمير عدد «7» مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر، وضبط أكثر من نصف طن، من المواد المخدرة المعدة للتداول.
- العثور على «13» مخبأ تحت الأرض، بداخلهم كميات كبيرة من «مواد إعاشة - قطع غيار دراجات نارية - أدوات تصنيع عبوات ناسفة».
- اكتشاف وتدمير خندق مجهز هندسيًا، ومغطى بطول «250» مترًا وبعرض «2» متر.
- ضبط ورشة لتفكيك العربات المسروقة.
- واستمرارًا لنجاحات «القوات الجوية»، في فرض سيادة الدولة على مختلف الاتجاهات الاستراتيجية، فقد تمكنت من إحباط عملية تهريب أسلحة وذخائر إلى البلاد، عبر الاتجاه الإستراتيجي الغربي، وذلك من خلال استهداف وتدمير عدد «4» عربات، محملة بالأسلحة والذخائر، ومقتل العناصر الإرهابية القائمة على أعمال التهريب.
- فيما استمرت القوات البحرية، في إحكام الحصار والسيطرة على منطقة الساحل.
- وتواصل المجموعات القتالية المشتركة من القوات المسلحة والشرطة، تنظيم عدد «398» من الدوريات، والقولات الأمنية، والكمائن بمدن ومحافظات الجمهورية كافة.
- ويواصل أبطال ومقاتلو القوات المسلحة والشرطة، أعمال التمشيط والمداهمات، بروح قتالية عالية، وإصرار لا يلين للقضاء على الإرهاب؛ من أجل تحصين الوطن، وحماية شعب مصر العظيم.
وقال اللواء مصطفى كامل قائد قوات الصاعقة الأسبق إن نتائج العملية الشاملة سيناء 2018 مبشرة جدا وتؤكد الاقتراب من تحقيق الهدف الأساسي وهو القضاء على الإرهاب في سيناء.
وأضاف كامل أن ما يتم في سيناء يجب أن يوصف بالحرب على الإرهاب، وليس العملية الشاملة، لافتا إلى أن تلك الحرب سبقها مرحلة إعداد وتحليل للمعلومات من أجل تحديد المحاور الإستراتيجية وتحقيق الانتصار الأمني والسياسي لمصر.
قال اللواء ممدوح عطية، مدير إدارة الحرب الكيماوية الأسبق، والخبير العسكري، إن العملية الشاملة سيناء ٢٠١٨، إنجاز عظيم للقوات المسلحة والشرطة، لافتًا إلى أن حجم النتائج يؤكد مدى الجهد المبذول للقضاء على الإرهاب.
وأضاف عطية، أن أهالي سيناء سينعمون بتطوير محافظتهم بعد القضاء على الإرهاب، مشيدًا بتعاون قبائل سيناء الوطنية مع القوات المسلحة؛ من أجل جمع المعلومات ورصد تحركات العناصر الإرهابية.
ونشرت الصفحة الرسمية للمتحدث الرسمي للقوات المسلحة العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، فيديو، تحت عنوان "رسالة من سيناء"، يقدم فيها جنود القوات المسلحة رسائل للمصريين.
وقال جنود القوات المسلحة: "هنفدي بروحنا ودمنا بلدنا، وعمرنا ما هنسيب أرضنا، أرواحنا ودمنا فداء للوطن".
وبعث الجنود برسالة طمأنة إلى الشعب المصري، قالوا فيها: "بنقول لشعب مصر، اطمئن طول ما أولادك في سيناء، هنجيب حق الشهداء، وحقهم هييجي، ومش هنطلع من هنا إلا لما نجيب حقهم ويا نعيش بكرامة ياهنموت زيهم".







أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تؤيد دفع مخالفات المرور عبر مكاتب البريد؟

10 صوت - 43 %

1 صوت - 4 %

1 صوت - 4 %

عدد الأصوات : 23

أخبار
ads