19
ابريل
2018
ضحية جديدة للعبة الحوت الأزرق .. طفل يتناول "سم" تنفيذا للأوامر بالغربية
نشر منذ 6 شهر - عدد المشاهدات : 284


شهد مستشفى طوارئ طنطا الجامعي بمحافظة الغربية وفاة طفل فى العقد الثاني من عمره إثر تناول سم فسفوري عقب تحوله من مستشفي إيتاى البارود العام بمحافظة البحيرة ولفظ أنفاسه الأخيرة فجر اليوم بعد تحويله إلى عناية مستشفى طنطا التعليمى " الفرنساوى" متأثرا بأعراض التسمم بسبب شروعه فى خوض تجارب لعبة الحوت الأزرق.

من جانبه صرح الدكتور محمد الشبيني مدير مستشفي طوارىء طنطا الجامعي أن مركز السموم استقبل حالة طفل يدعي " خالد محمد طه " طالب بالصف السادس الإبتدائي متاثرا باصابته بحاله تسمم إلا انه لقط نفاسه الاخيرة .

وتابع "الشبيني " أن كافة حالات االمصابة بالتسمم بجراء تناول حبوب حفظ الغلال السامة يكون عمرها على قيد الحياه لساعات أو أيام معدودة مطالبا بأن يكون تداول تلك الحبوب بالأسواق يكون موضع مسائلة لبيعها دون سند طبى أو ورقة روشتة رسمية من طبيب نظرا لخطورتها على حياة الانسان خاصة " المراهقين" .

جدير بالذكر أن الطفل من أبناء مركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة وقد أقدم على الانتحار لتناوله حبوب حفظ الغلال السامة كما عثر على وشم لعبة الحوت الأزرق على ذراعه اليمنى.

وبسؤال أهلية الطفل أيدوا ا بتناول حبوب حفظ الغلال تنفيذا لأوامر لعبة الحوت الأزرق التي يلعبها على الهاتف المحمول وتبين وجود وشم اللعبة على الذراع اليمنى للطفل وتم تحويل التلميذ إلى مستشفى طنطا الجامعي حيث لفظ أنفاسه الأخيرة وتم إخطار النيابة العامة بالحادث.







أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تؤيد دفع مخالفات المرور عبر مكاتب البريد؟

6 صوت - 38 %

1 صوت - 6 %

1 صوت - 6 %

عدد الأصوات : 16

أخبار
ads