19
ابريل
2018
مدير مباحث شمال سيناء يكشف أدلة خطيرة حول تورط حماس في «اقتحام الحدود»
نشر منذ 1 شهر - عدد المشاهدات : 1112


قال اللواء عبداللطيف الهادي، مدير أمن مباحث شمال سيناء، خلال شهادته أمام محكمه جنايات القاهره المنعقده بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسه المستشار محمد شيرين فهمي، في قضية "اقتحام السجون"، أن معلومات وردت إليه مؤكدة وموثوق بها، إضافة الى التحريات، بأن عناصر من حركة حماس كانت تتردد على رفح والشيخ زويد والعريش في مهمات استطلاع والمراقبة قبل ثورة 25 يناير 2011، وكانت تلك المجموعات مهمتها رصد الأماكن التي يستهدفوها خلال الأحداث.
وأشار اللواء الى أن تلك الأماكن المرصودة كانت كل المواقع والمنشآت والأكمنة الشرطية الموجودة في رفح والشيخ زويد والعريش، فضلًا عن بعض الأماكن الحساسة الحكومية.
وعلى جانب آخر، لاحظت المحكمة ان كلُ من المتهمين عصام العريان وصبحي صالح وصفوت حجازي وأحمد دياب يضحكون أثناء سؤال الشاهد، فنبهتهم إلى عدم معاودة هذا الأمر، وإلا ستقوم بإبعادهم خارج القاعة عملًا بنص المادة 270 من قانون الإجراءت جنائية.
تُعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا، وحسن السايس، وأمانة سر حمدي الشناوي، وأسامة شاكر.
وتأتي إعادة محاكمة المتهمين، بعدما ألغت محكمة النقض في نوفمبر الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات، برئاسة المستشار شعبان الشامي بـ"إعدام كل من الرئيس الأسبق محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل والقيادي الإخواني عصام العريان، ومعاقبة 20 متهمًا آخرين بالسجن المؤبد"، وقررت إعادة محاكمتهم.







أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تري تكريم محمد صلاح باطلاق اسمه علي أحد الاستادات بالجمهورية ؟

6 صوت - 50 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 12

أخبار
ads