13
مايو
2018
اعتقال القيادي الداعشي المسئول عن حرق "معاذ الكساسبة"
نشر منذ 5 شهر - عدد المشاهدات : 724


كشف مصدر أمني عراقي، عن مفاجأة مفادها، أن أحد القادة الدواعش، الذين ألقي القبض عليهم خلال الأيام الماضية بعد استدراجهم من سوريا، هو المسئول عن جريمة إحراق الطيار الأردني معاذ الكساسبة.
ونقلت "رويترز"، عن المصدر ذاته، قوله، إن المخابرات العراقية، استدرجت القيادي الداعشي، صدام الجمل، وهو سوري الجنسية، وكان يشغل والي منطقة شرق الفرات في التنظيم الإرهابي، وهو المسئول المباشر عن تنفيذ الجريمة البشعة بحق الطيار الأردني معاذ الكساسبة.
وكانت الحكومة العراقية، كشفت الخميس الموافق 10 مايو، أسماء خمسة قيادات في تنظيم "داعش" الإرهابي، تم إلقاء القبض عليهم.
وجاء في بيان للحكومة العراقية، أن القيادات الداعشية الخمس، هم: أبو زيد العراقي، أحد مساعدي زعيم داعش أبو بكر البغدادي، وصدام الجمل، وهو سوري، وكان يتولى منصب والي منطقة شرق الفرات في التنظيم الإرهابي.
وإلى جانب العيثاوي والجمل، تم اعتقال ثلاثة قادة دواعش ميدانيين، هم السوري محمد حسين القدير والعراقيان عمر شهاب الكربولي وعصام عبدالقادر الزوبعي.
وكان جهاز المخابرات العراقي، أعلن الأربعاء الموافق 9 مايو، إلقاء القبض على 5 قيادات في تنظيم داعش الإرهابي، بعد استدراجهم من سوريا.
وقال الجهاز، في بيان نشرته وسائل الإعلام العراقية، إنه "استدرج 5 قيادات داعشية من سوريا إلى داخل العراق، وألقى القبض عليهم، إلا أنه لم يكشف تفاصيل أخرى.
يذكر أن مكتب رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أعلن أيضا في 19 أبريل الماضي عن تنفيذ سلاح الجو العراقي ضربات ضد مواقع تعود لتنظيم "داعش" في سوريا قرب الحدود مع العراق.








أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تؤيد دفع مخالفات المرور عبر مكاتب البريد؟

6 صوت - 38 %

1 صوت - 6 %

1 صوت - 6 %

عدد الأصوات : 16

أخبار
ads