8
يونيو
2018
أخيرا .. جيروزاليم بوست تفضح قطر رسميا
نشر منذ 4 شهر - عدد المشاهدات : 1676

ذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية إن قطر أنفقت مبالغ طائلة على حملات الضغط والعلاقات العامة في الولايات المتحدة لتحسين علاقتها مع الإدارة الأمريكية، في أعقاب مقاطعة الرباعي العربي، مصر والسعودية والإمارات والبحرين، فضلًا عن لجوئها إلى إيران وتركيا في محاولة لتخفيف آثار المقاطعة على اقتصادها.
وأضافت الصحيفة أن المقاطعة العربية أجبرت قطر على تحويل اهتمامها من دعم حركات إرهابية مثل الإخوان وحماس إلى الانكفاء على حل مشاكلها الداخلية.
ونقلت الصحيفة عن مؤسس شركة كورنرستون للاستشارات في لندن غانم نسيبة أن قطر عانت بشدة من أثر المقاطعة العربية، وتلقى اقتصادها ضربة قوية، وأصبح اسمها مقترنًا بالإرهاب عالميًا، مضيفًا أن أزمة قطر ستستمر طالما ظلت على عنادها وتحالفها مع إيران وتركيا، الأمر الذي سيضعها في خصومة مع محيطها العربي والمجتمع الدولي.
وأوضح نسيبة أن "الضغط الاقتصادي والعقوبات أثرا بشدة على قدرة قطر على التأثير في مجريات الأمور دوليًا، برغم إنفاقها الضخم على حملات العلاقات العامة والضغط في الغرب، فقناة "الجزيرة" مثلًا باتت تواجه أزمات مالية حادة.
وأشارت الصحيفة إلى أن قطر بدأت منذ أواخر العام الماضي في تعزيز علاقتها بالمجموعات اليهودية الأمريكية المساندة لإسرائيل، واستضافت الدوحة عددًا من أعضائها مثل رئيس المنظمة الصهيونية الأمريكية مورت كلاين والقيادي بها آلان ديرشويتز.
وأوضحت أن الدوحة راحت تغازل اليهود الأمريكيين المناصرين لإسرائيل، كي تدفع عن نفسها تهمة دعم تنظيمات إرهابية مثل حماس وحزب الله، وفي نفس الوقت تستغل نفوذ المنظمات اليهودية الأمريكية لتعزيز علاقتها بإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. 
وتابعت الصحيفة أن قطر أنفقت مبالغ طائلة على حملات إعلانية وأجور شركات الاستشارات الأمريكية، وكان واحدًا من الشخصيات التي استمالتها قطر المدعي العام الأمريكي السابق جون أشكروفت.
وبحسب الصحيفة، فإن قدرة قطر على لعب دور مؤثر إقليميًا لم يعد على الإطلاق إلى ما كان عليه قبل عام 2017، الذي بدأت فيه المقاطعة العربية، فقبل هذا العام وخلال سنوات الربيع العربي مثلًا استغل الأمير السابق حمد بن خليفة آل ثاني ثروة بلاده لتمويل صعود الإخوان في مصر.




أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تؤيد دفع مخالفات المرور عبر مكاتب البريد؟

6 صوت - 38 %

1 صوت - 6 %

1 صوت - 6 %

عدد الأصوات : 16

أخبار
ads