26
أغسطس
2018
حادث أليم على غرار حادث الدقهلية ...ألقت أم طفليها في النيل 4 سنوات و6 أشهر
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 1249


لا حديث يعلو فوق قصة سيدة عزبة الشيخ عيسى التابعة لقرية صفط الخمار في مركز المنيا، المتهمة بإلقاء ابنيها في ترعة البحر اليوسفي، ما أدى إلى غرق الأول 4 سنوات، وإنقاذ الثاني صاحب 6 أشهر قبل غرقه.وقال عدد من أسرة الطفلين، إنه منذ عام مضى، أراد "رضا. ر" زوج الأم، ووالد الطفلين، أن يزوج شقيقه الأصغر لأخت زوجته، وبسبب رفض والدها طلبه، منع "رضا" زوجته المتهمة من الذهاب إلى منزل والدها.وأضاف الأهالي أن "الزوجة" استمرت لمدة عام كامل دون أن تذهب إلى منزل والدها أو يأتي أحد من أسرتها لزيارتها، حتى عقد والد الزوج جلسة صلح وتناول الجميع وجبة غداء داخل منزله، وعقب مرور أسبوع واحد، وتحديدا الجمعة الماضية، طالبت "شيماء" أن تذهب إلى منزل والدها فرفض "الزوج" وطالبها بتأجيل الزيارة؛ الأمر الذي دفع "ربة المنزل" إلى الانتظار لذهاب زوجها إلى أرضه الزراعية، واصطحبت ابنيها "محمد" 5 سنوات" و"هاني" 6 أشهر، وألقت بهما في ترعة البحر اليوسفي، وشاهدتها ابن شقيقة زوجها "ندى" 7 سنوات، ما دعاها إلى الصراخ ولفت انتباه الأهالي الذي سارعوا في انتشال جثة الأول وإنقاذ الرضيع قبل أن يُفارق الحياة.وتلقى مدير أمن المنيا اللواء مجدي عامر، إخطارًا من مأمور مركز شرطة المنيا، بقيام "الشيماء. ص. ع - 24 سنة بإلقاء طفليها "محمد" 5 سنوات، و"هاني" 6 أشهر، في ترعة البحر اليوسفي أمام عزبة الشيخ عيسى التابعة لقرية صفط الخمار.وانتقل المقدم أحمد صلاح مفتش مباحث مركز المنيا، والرائد أحمد يسري رئيس المباحث، لمعاينة مكان الواقعة، حيث تم إنقاذ الطفل الأول "الرضيع" قبل غرقه، فيما جرف التيار الطفل الكبير وانتشلته قوات الإنقاذ النهري جثة هامدة بعد مرور ساعات.وأودعت جثة المجني عليه "محمد" الطفل الأكبر داخل مشرحة مستشفى المنيا العام تحت تصرف النيابة التي باشرت التحقيقات بإشراف المستشار أحمد الفولي المحامي العام الأول لنيابات جنوب المحافظة، والتي أمرت بحبس المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيقات.







أخبار متعلقة
استطلاع رأى

هل تؤيد دفع مخالفات المرور عبر مكاتب البريد؟

12 صوت - 46 %

1 صوت - 4 %

1 صوت - 4 %

عدد الأصوات : 26

أخبار
ads